كانت ضربات ضخمة القضبان وهم تبا لها الحلق العميق ، ثم الرجال حفر لها سيئة فتحة الشرج و اختراق لها الجحيم العامل الفرج في نفس الوقت.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

*